لمراسلتنا أرسل الى صديق أضف الى المفضلة اجعلنا صفحتك الرئيسية
الرئيسية
English Articles
اللغة
التاريخ
الآثار والتنقيبات
مدن كوردية
ثقافة
التراث
شخصيات كوردية
بيستون
الجمعية النسوية للكورد
جمعية الكورد الفيلية
من نحن
مقالات
الملف الشهري
مقالات كردية
اخبار كوردستانية
نشاطات الفيلية
المرأة والأسرة
ملتقى الغائبين
شؤون كوردستانية
دراسات
مكتبة كلكامش
 
 
أخر تحديث: 19/01/2015  -  11:06:50 AM
شؤون كوردستانية
رأي حول تكريم الاستاذ سعد البزاز للشاعر عبدالرزاق عبدالواحد
مراحل سياسة التعريب والتغير الديموغرافي في كركوك .. الخلفيات والاهداف - الجزء الثاني
اذا تم التدخل والتلاعب في عمل مفوضية الانتخابات في كركوك و المناطق المتنازعة عليها
كركوك...الهوية... وعرب كركوك.. وفقا لاسانيد تاريخية
عوراتهم مثل عورة العنزة كيف يخفونها ؟؟؟
كلاسيكية العقلية السياسية لبعض قادة كياناتنا
رسالة الى عمائم الشر الطائفية وفتاويهم العوجاء
يا سنة العراق وشيعته.. احذروا القاعدة والبعثيين
التحديث والمعاصرة والعقول الشوفينية - دراسة ونقد
الزميل الكاتب التركماني ناظم الصائغ والدستور-
الخندق الامني في كركوك اوقف العمل به.. لماذا ؟؟؟؟
اراس جباري
23-6-2013

ان مجاس محافظة كركوك كان قد قرر وبأقتراح خبراء عسكريين على حفر خندق تحيط بكركوك وبأضافة مسائل فنية عسكرية معها لحيلولة دون تسلل مجرمي القاعدة
والمسلحين البعثيين ودراويش عزت الدوري النقشبندية ومجموعات ارهابية اخرى وخلاياها القاطنة في حواضنها في مناطق ناحية الرياض ومناطق ناحية دبس وجنوب وجنوب غربي كركوك والهدف من حفر هذا الخندق هو للحفاظ على ارواح اهالي كركوك من هؤلاء المجرمين . وقد فوجأ اهالي كركوك بأ مر من السيد نوري المالكي بأيقاف العمل في حفر الخندق لاسباب لم يذكرها ...
وقد قرأنا على صفحات الفيسبوك مختلف الآراء ومنهم من يتطابق رأيه مع اجندة الحكومة وبأعطاء مختلف التبريرات لقرار المالكي ومستبعدين الهدف الاساس التي هو دماء وحياة ابناء كركوك ودرء الارهاب عنهم بحفر الخندق. ونحن ننقل اراء اهل كركوك والشارع الكركوكي حول ايقاف العمل في حفر خندق كركوك
1- اذا كان ايقاف العمل لحفر الخندق سببه مالي وحسب ما اقترح البعض بصرف المبلغ المرصود للخندق لبناء مدارس ومستشفيات نحن نقول لااعتقد ان هنالك بدائل لارواح ودماء اهل كركوك اذا كان الخندق يقيهم من الارهابين والبعثيين المسلحين .. وكان على الذي ذكر ان المال المصروف على حفر الخندق هو اهدار كان الاولى به ان يذكر ان مئات الالاف الدولارات تسرق على مشاريع وهمية من قبل البعض من المحافظين وحسب ما نقرأه في القنوات الاخبارية دون ذكرها او التركيز على تعريتة اللصوص والفاسدين لان انتماء اللص او الفاسد الطائفي يبرر لصوصيته وفساده ولسان حالهم يقول ( هذا منا وبينا) فلا يجب مس سمعته في وقت يعرف اكثر اهالي كركوك ان السيد نجم الدين محافظ كركوك يتبرع بكل راتبه للفقراء من العرب والكرد والتركمان وبلجنة مشكلة لهذا الغرض ولان موقفه المالي جيد جدا لامتلاكه اكبر مستشفى للجراحة خارج العراق تدر عليه مئات الالاف الدولارات وقبل سقوط النظام الدكتاتوري ومجيء السيد نجم الدين الى العراق
2- وصف البعض بأن حفر الخندق دلالة سذاجة وتحولوا الى خبراء ستراتيجيين عسكريين بقولهم ان الخنادق كانت تحفر في زمن العصور الوسطى عندما كانوا يقاتلون بالسيوف والمنجنيقات وهنا نقول
أ‌- ان مقترح حفر الخندق جرى من قبل ضباط عسكريين محترفين اقترحوا اضافات فنية عسكرية الى الخندق بالشكل الذي يمنع تسلل الارهاب
ب‌- وعلى ذكر السذاجة اقول هل يحق ان يوصف انسان حائز على دكتوراء في جراحة الدماغ بالسذاجة واقصد هنا السيد نجم الدين كريم محافظ كركوك وقد عرفته انسانا ذكيا وطالبا متفوقا على ثانويات كركوك في سينات القرن الماضي وحاز على شهادة الدكتوراه من ارقى جامعة امريكية وقد عرفت السيد نجم الدين محافظ كركوك من خلال شقيقه محمد صديق العمر (الحائز هو الاخر على دكتوراه في علوم الكيمياء) وقد عرفت كلا الاخوين منذ شبابهم

3- الا ان حقيقة الغاء حفر الخندق جرى لارضاء الجماعات البعثية في كركوك ويبدو انهم استماتوا للحيلولة دون حفر الخندق هؤلاء والذين صاروا مع موجة المالكي بصفقاته السياسية و بشتى الوسائل.. وهؤلاء البعثيين ضد اي مشروع انساني يتنافى مع اجندة البعث وهم مصدر كل المعضلات في كركوك وجلهم من بقايا قيادة فرع التأميم لحزب البعث المقبور وقد يكون المالكي استجاب لمطلبهم بالغاء حفر الخندق الامني في كركوك في هذا الظرف الانتخابي واكثر هؤلاء من بعض مناطق الحويجة وذوي قرابة وعلاقة مع العناصر البعثية المسلحة ضمن عشائرهم وقد كانوا سببا للمجزرة التي ارتكبت في الحويجة ذهب الابرياء من المعتصمين ضحيتها واطلق هؤلاء المجرمين ساقيهم للريح عند سماعهم بقدوم الجيش ليقع الابرياء في فخ الجيش الذي لم يعالج القضية بحكمة وليس لنا المجال لشرح تفاصيلها الكارثية هنا وبحسب مصادر من منطقة حويجة .. وعلى كل حال اعتبر المجرمين الارهابيين ايقاف حفر الخندق نصرا لوجستيا لهم ...مثلما اعتبر اهالي كركوك ايقاف حفر الخندق استهانة بأرواحهم وبدماء ابنائهم.. وكذلك تأكدوا من ازدواجية تعامل السيد نوري المالكي مع طوائف الشعب العراقي.


التعليقات
- 24482324 visitors
Designed by NOURAS
Managed by Wesima